الشيخ أحمد الفهد يستقيل من مهامه الكروية أعلن الشيخ الكويتي أحمد الفهد الصباح سحب ترشحه لعضوية مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والاستقالة من مهامه الحالية في كرة القدم، وذلك غداة نفيه ضلوعه في مزاعم فساد.

مفاجأة صادمة

لوزان (سويسرا) – دفعت مزاعم الفساد والارتباط برشوة بقيمة مليون دولار الشيخ الكويتي أحمد الفهد الصباح، أحد أبرز الوجوه الرياضية عالميا، الأحد إلى إعلان استقالته من مهامه الكروية وسحب ترشحه لعضوية مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا). وكان الشيخ أحمد الفهد الصباح، رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي ورئيس اتحاد اللجان الوطنية (أنوك) والعضو الحالي في مجلس الفيفا (اللجنة التنفيذية سابقا) واللجنة الأولمبية الدولية، قد نفى السبت أي علاقة له برشوة بقيمة نحو مليون دولار أميركي أقر رئيس اتحاد غوام ريتشارد لاي بالحصول عليها أمام القضاء الأميركي الخميس.

وفي بيان الأحد قال الفهد “في ما يتعلق بالدفعات غير القانونية المزعومة لريتشارد لاي، لا يمكنني سوى الإحالة على بياني السابق والنفي بشدة”، مؤكدا عزمه على “العمل مع كل السلطات المعنية لدحض هذه الادعاءات التي أعتبرها مفاجئة”.

وأضاف “لكنني لا أعتزم أن تسبب هذه الادعاءات انقسامات أو تشتت الانتباه في كونغرسي الاتحاد الآسيوي والاتحاد الدولي لكرة القدم”، وذلك في إشارة إلى الجمعيتين العموميتين للاتحاد الآسيوي والدولي المقرر عقدهما بدءا من الثامن من مايو في البحرين.

وتابع الفهد في بيانه “لذلك، وبعد تفكير بعناية، قررت أنه من الأنسب لصالح الفيفا والاتحاد الآسيوي، أن أسحب ترشحي لانتخابات مجلس الفيفا وأستقيل من مهامي الحالية في كرة القدم”.

الاتحاد الدولي بدءا من مايو 2015، هزته سلسلة من فضائح الفساد التي لا تزال تبعاتها المالية والقضائية متواصلة

 

شرف كبير

 

وأردف قائلا “حظيت بشرف الخدمة ضمن مجلس الفيفا، ولجنة الإصلاحات في الفيفا، والاتحاد الآسيوي خلال العامين الماضيين، وسأواصل دعم عائلة كرة القدم حالما يتم دحض هذه الادعاءات”.

وكان الفهد أحد أربعة مرشحين للمقاعد الآسيوية الثلاثة في مجلس الفيفا (إضافة إلى مقعد رابع مخصص للنساء)، ومن بين الذين أعلن الاتحاد الآسيوي في مارس الماضي أنهم تخطوا تدقيق النزاهة الذي يجريه الاتحاد الدولي.

وتخصص لآسيا سبعة مقاعد من بينها مقعد للنساء بدلا من أربعة، وذلك بعدما ارتفع عدد أعضاء مجلس الفيفا إلى 37 عضوا، ضمن حزمة الإصلاحات التي أقرت قبل انتخاب الرئيس الحالي للفيفا السويسري جياني إنفانتينو رئيسا. ويحق لأعضاء مجلس الفيفا (التسمية الجديدة للجنة التنفيذية) ورئيسه البقاء في مناصبهم ثلاث ولايات كحدّ أقصى.

والأعضاء الحاليون في المجلس هم رئيس الاتحاد القاري البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة والياباني كوزو تاشيما والماليزي عبدالله بن السلطان أحمد شاه. وكان الفهد قد فاز بعضوية اللجنة التنفيذية (سابقا) في أبريل 2015 في ولاية لسنتين فقط، في حين أن عضوية سلمان وتاشيما وشاه تمتد حتى 2019.

 

مشاركة في التآمر

 

ونفى الفهد في بيان السبت “بشدة (ارتكاب) أي مخالفات” بعد التلميح إلى مشاركته بالتآمر في قضية رئيس اتحاد غوام. وأقر لاي بتهم فساد وتستر على حسابات مصرفية في الخارج، بحسب بيان للمدعي العام في بروكلين، ما أدّى إلى إيقافه مؤقتا 90 يوما من قبل الاتحاد الدولي (فيفا).

واعترف لاي (55 عاما) الذي ترأس اتحاد الجزيرة الصغيرة في المحيط الهادئ منذ 2011، بالحصول على 850 ألف دولار أميركي من الرشاوى بين 2009 و2014 من مسؤولين في الاتحاد الآسيوي، مع التزامه بتعزيز مصالحهم الدولية، بما في ذلك المساعدة على تحديد مسؤولين آخرين في الاتحاد القاري كي يتم دفع رشى لهم.

الشيخ أحمد الفهد الصباح مدرك للتكهنات الإعلامية في ما يخص دفعات مزعومة لريتشارد لاي الذي تقوم السلطات الأميركية بالتحقيق معه بسبب الضرائب وغيرها من الانتهاكات المزعومة

وأقر لاي أيضا بقبض 100 ألف دولار أميركي كرشوة في 2011 لدعم أحد مسؤولي الاتحاد القاري في ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي، حسب بيان المدعي العام، من دون أن يسمي من هو هذا المرشح. وجاء في بيان السبت للمجلس الأولمبي الآسيوي نيابة عن الفهد، أن الأخير “مدرك للتكهنات الإعلامية في ما يخص دفعات مزعومة لريتشارد لاي الذي تقوم السلطات الأميركية بالتحقيق معه بسبب الضرائب وغيرها من الانتهاكات المزعومة”.

وتابع “فوجئ الشيخ أحمد جدا بهذه الادعاءات وينفي بشدة أي مخالفات.. سيدافع بقوة عن نزاهته وسمعته وعن أي منظمة يمثلها في أي مراجعة قانونية ذات صلة”. ونتيجة لاعترافات لاي، أوقفته لجنة الأخلاقيات في فيفا الجمعة 90 يوما مؤقتا عن القيام بأي نشاط كروي، قابلة للتمديد 45 يوما إضافيا بانتظار قرار نهائي، حسب بيان للفيفا. كما أوقفته لجنة الانضباط والأخلاق في الاتحاد الآسيوي.

ووافق لاي على دفع 1.1 مليون دولار كغرامات وتعويضات، حسب الاتفاق مع الادعاء مقابل اعترافاته، ما يمنحه تخفيفا لعقوبته. وهزت الاتحاد الدولي بدءا من مايو 2015، سلسلة من فضائح الفساد التي لا تزال تبعاتها المالية والقضائية متواصلة.

وفي البيان الصادر، تعهد الشيخ أحمد بـ”الدفاع بقوة عن النزاهة والسمعة لأي منظمة يمثلها في أي مراجعة قانونية ذات صلة لإثبات أن هذه بالنسبة إلي ادعاءات مفاجئة تماما”.

وتابع “رغم ذلك لا أريد لهذه الادعاءات أن تصرف الانتباه عن الكونغرس المقبل للفيفا والاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لذا وبعد تفكير متأن قررت أنه من مصلحة الفيفا والاتحاد الآسيوي أن أسحب ملف ترشحي لعضوية مجلس الفيفا، والاستقالة من منصبي الحالي في كرة القدم”.

 

دفعات مزعومة

 

وجاء في بيان المجلس الأولمبي الآسيوي نيابة عن الشيخ أحمد “الشيخ أحمد الفهد الصباح مدرك للتكهنات الإعلامية في ما يخص دفعات مزعومة لريتشارد لاي الذي تقوم السلطات الأميركية بالتحقيق معه بسبب الضرائب وغيرها من الانتهاكات المزعومة”.

واعتبر الشيخ أحمد، نائب رئيس الوزراء السابق في دولة الكويت، من أبرز الداعمين لوصول الألماني توماس باخ إلى رئاسة اللجنة الأولمبية الدولية عام 2014، وساهم بشكل كبير في وصول الشيخ البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة إلى رئاسة الاتحاد الأسيوي لكرة القدم في 2013، خلفا للقطري محمد بن همام الموقوف مدى الحياة.

وقام الشيخ أحمد الفهد الصباح بزيارة للعاصمة التايلندية بانكوك التقى خلالها براويت ونغسوان رئيس اللجنة الأولمبية التايلندية ونائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع.

وحصل اللقاء بحضور أعضاء اللجنة الأولمبية التايلندية ورؤساء الاتحادات الرياضية، وانتخب براويت رئيسا للجنة الأولمبية التايلندية مطلع شهر أبريل. وأكد براويت دعم تايلند للمجلس الأولمبي الآسيوي عن طريق تقديم جميع المساعدات للمكتب الفرعي للمجلس.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية التايلندية: إن قانون الضرائب الجديد بتايلند سيخدم الشباب والرياضة وسيطور الرياضة بشكل سريع، حيث خصصنا نسبة 05 بالمئة من مدخول ضرائب البلد للرياضة، كما سترتفع ميزانيات الهيئات الرياضية إلى أكثر من 500 بالمئة، وسنبني منشآت رياضية جديدة لجميع الألعاب الأولمبية وغير الأولمبية من هذه الميزانية الجديدة.



التصنيف : رياضة

اترك تعليقا :

كل الحقوق محفوظة ل IRAQIBBC صحيفة العرب

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل